القوات المسلحة للاتحاد الروسي

القوات المسلحة للاتحاد الروسي
Middle emblem of the Armed Forces of the Russian Federation (27.01.1997-present).svg
شعار المتوسطة للقوات المسلحة للاتحاد الروسي
Banner of the Armed Forces of the Russian Federation (obverse).svg
راية للقوات المسلحة للاتحاد الروسي

الدولة  روسيا
التأسيس 22 أكتوبر 1721[1][2]،  و7 مايو 1992  تعديل قيمة خاصية (P571) في ويكي بيانات
الفروع القوات الجوية الروسية
القوات البرية الروسية
البحرية الروسية
قوات الصواريخ الاستراتيجية الروسية
قوات الفضاء الروسية
قوات الإنزال الجوي الروسية
القيادة
القائد العام الرئيس فلاديمير بوتين
الوزير سيرغي شويغو
رتبة الوزير وزير الدفاع
القائد فاليري غيراسيموف
رتبة القائد رئيس هيئة الأركان العامة
الموارد البشرية
سن الخدمة العسكرية 18 سنة
الأفراد في الخدمة 766,000) (2014)[3]
المرتبة من حيث العدد الرابع عالميا
الاحتياط 2,485,000(2014)[3]
النفقات
ميزانية 76,6مليار دولار[4] الخامس عالميا
الناتج المحلي الإجمالي 3.5% (تقديرات 2009)
الصناعة
الموردون المحليون سوخوي
ميكويان
ميل موسكو
كاموف
توبوليف
إليوشن
أورالفاغونزافود
مصنع غوركي للسيارات
الموقع الرسمي الموقع الرسمي  تعديل قيمة خاصية (P856) في ويكي بيانات
تعديل مصدري - تعديل  طالع توثيق القالب

القوات المسلحة للاتحاد الروسي (بالروسية: Вооружённые си́лы Росси́йской Федера́ции) هو الاسم الرسمي الذي يطلق على المؤسسة العسكرية في روسيا، والتي تأسست بعد تفكك الاتحاد السوفيتي. وذلك بعد أن وقع بوريس يلتسين في 7 مايو 1992 مرسومًا رئاسيًا بإنشاء وزارة الدفاع الروسية ووضع جميع جيوش القوات المسلحة السوفيتية على أراضي روسيا السوفيتية تحت سيطرة الفيدرالية الروسية الجديدة.[5] ويكون رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية هو رئيس روسيا. ومع أن القوات المسلحة الروسية قد تشكلت في عام 1992، الا أن الجيش الروسي تعود جذوره إلى زمن اتحاد روس كييف للسلاف الشرقيون.

يتم تحديد عدد القوات الروسية بموجب مرسوم رسمي من رئيس روسيا. في 1 يناير/كانون الثاني عام 2008، تم تحديد عدد أفراد القوات المسلحة الروسية بعدد 2,019,629 فرد، ويشمل ذلك 1,134,800 فردا من العسكريين.[6] في عام 2010 قدر المعهد الدولي للدراسات الاستراتيجية (IISS) أن القوات النشطة في الجيش الروسي يبلغ عددها حوالي 1,040,000 فرد، بينما قوات الاحتياط هي في نطاق 2,035,000 فرد (مكونه إلى حد كبير من مجندين سابقين).[3] وفي أكتوبر 2013، ورد في تقرير المجلس الروسي للمحاسبات أن عدد الموظفين الفعليين في القوات المسلحة الروسية الذين يتقاضون رواتب هو 766,000 فرد وذلك بالتعارض مع عدد الأفراد المحدد بواسطة المرسوم الرئاسي. اعتبارا من شهر ديسمبر عام 2013، يصل حجم القوى العاملة في الجيش الروسي لحوالي 82% من الحجم المطلوب.[7]

وفقًا لتقرير معهد ستوكهولم الدولي لأبحاث السلام، أنفقت روسيا حوالي 72 مليار دولار على التسلح في عام 2011. وتخطط روسيا لزيادة إضافية في إنفاقها العسكري، بمشروع للميزانية يظهر ارتفاعًا في القيمة الحقيقية للانفاق العسكري بنسبة 53% حتى عام 2014. ومع ذلك، يضيف المعهد أن العديد من المحللين يشككون في ما إذا كانت الصناعة الروسية ستكون قادرة على تحقيق مثل هذه الخطط الطموحة بعد عقود من الركود الاقتصادي في أعقاب انهيار الاتحاد السوفيتي.[8]

أجهزة القوات المسلحة

تُقسم القوات المسلحة التابعة لوزارة الدفاع إلى:

هناك «جهازي فرق منفصلين» إضافيين، الحرس الوطني وجهاز الحدود. يحتفظ هذان الجهازان بوضعية «القوات المسلحة» القانونية في حين لا يحسبان ضمن هيئة أركان القوات المسلحة الروسية. يتشكل الحرس الوطني استنادًا إلى القوات الداخلية الروسية. استقلت الهيكلية الجديدة عن وزارة الشؤون الداخلية لتتحول إلى وكالة مستقلة تابعة بشكل مباشر لرئيس روسيا. جهاز الحدود هو تنظيم شبه عسكري لجهاز الأمن الفيدرالي الروسي، وهو جهاز الاستخبارات الروسي الداخلي الرئيسي في البلاد. تمتلك كلتا المنظمتين مهمات حربية عالية الأهمية إضافة أنشطتها الرئيسية في أوقات السلم وتدير وحداتها الأرضية والجوية والبحرية الخاصة بها.[9]

يحدد الرئيس الروسي عبر مرسوم تعداد القوات الروسية المسلحة. في 1 يناير من عام 2008، حُدد عدد القوات الروسية ب 2,019,629، من بينها 1,134,800 وحدة عسكرية. في عام 2010 قدر المعهد الدولي للدراسات الاستراتيجية تعداد القوات المسلحة الروسية بنحو 1,027.000 جنديًا نشطًا وبنحو 2,035,000 جنديًا احتياطيًا (بشكل رئيسي من المجندين السابقين). مقابل التعداد الذي حدده المرسوم الرئاسي، ذكرت غرفة التدقيق الروسية أن التعداد الفعلي للقوات الروسية المسلحة المدرجة ضمن جدول الرواتب يبلغ 766 ألف حتى شهر أكتوبر من عام 2013.[10][11]

بحسب معهد ستوكهولم الدولي لأبحاث السلام، زادت روسيا بين أعوام 2005-2009 و2010-2014 صادراتها من الأسلحة الرئيسية بنسبة 37%، وأنفقت 66,4 مليار على الأسلحة في عام 2015 ومن ثم أنفقت 69,2 مليار في عام 2016 واحتلت المرتبة الثالثة (بعد الولايات المتحدة والصين). وفقًا لوزارة الدفاع الروسية، تبلغ حصة روسيا من الأسلحة الحديثة المستخدمة مع الجيش والأسطول الروسيين 71,2% مع أسلحة قابلة للاستخدام تبلغ نسبتها 99% حتى عام 2021.[12][13][14]

التاريخ

تفكك الاتحاد السوفييتي رسميًا في 25 ديسمبر من عام 1991. شهد العام التالي فشل العديد من المحاولات لتحافظ روسيا على وحدتها ولضمها إلى رابطة الدول المستقلة. مع الوقت، أقسمت بعض الوحدات المتمركزة في الجمهوريات المستقلة الجديدة قسم ولاء لحكوماتها الوطنية الجديدة في حين اقتسمت سلسلة من المعاهدات وقعتها الدول المستقلة حديثًا أصول الجيش.[15]

بعيدًا عن تولي السيطرة على معظم القوات الداخلية السوفييتية الخاصة وقوات كي جي بي الحدودية، اشتملت الخطوة التي اتخذتها الحكومة الروسية الجديدة قبل شهر آذار من عام 1992 والتي بدت الخطوة الوحيدة على إعلان تأسيس الحرس الوطني. حتى عام 1995، كان مخططًا أن تشكل ما لا يقل عن 11 لواءً يتراوح تعداد جنود كل منها بين ال 3000 وال 5000، مع تعداد إجمالي يبلغ أكثر من 100 ألف. كان الهدف نشر الوحدات العسكرية للحرس الوطني في 10 أقاليم، من بينها موسكو (3 ألوية)، وعدد من المدن والأقاليم الأخرى الهامة. بحلول نهاية شهر سبتمبر من عام 1991 في موسكو كان تعداد الحرس الوطني يبلغ نحو 15 ألف مقاتلًا يتألف بمعظمه من الجنود السابقين في القوات المسلحة السوفييتية. في النهاية طرح الرئيس بوريس يلتسن مرسومًا «حول الموقع المؤقت للحرس الروسي»، إلا أنه لم يوضع موضع التطبيق.[16]

بعد توقيع معاهدة بيلوفيجا في 21 ديسمبر من عام 1991، وقعت بلدان رابطة الدول المستقلة المشكلة حديثًا بروتوكولًا حول تعيين مؤقت لمارشال الجهاز يفغيني شابوشنيكوف وزيرًا للدفاع وقائدًا للقوات المسلحة في منطقتها، بما في ذلك القوات النووية الاستراتيجية. في 14 فبراير من عام 1992 أصبح شابوشنيكوف رسميًا القائد الأعلى للقوات المسلحة التابعة لرابطة الدول المستقلة. في 16 مارس من عام 1992، أنشأ مرسوم أقره بوريس يلتسن القوات المسلحة للاتحاد الروسي وإدارة العمليات للقيادة العليا الموحدة ووزارة الدفاع، التي ترأسها الرئيس. في خاتمة المطاف، في 7 مايو 1992، وقع يلتسن مرسومًا لإنشاء القوات المسلحة وتولى يلتسن واجبات القائد الأعلى.[17]

في شهر مايو من عام 1992، أصبح الكولونيل العام بافيل غراتشيف وزيرًا للدفاع وأصبح بتوليه المنصب أول جنرال عسكري في روسيا. بحلول شهر أغسطس أو ديسمبر من عام 1993 كانت الهياكل العسكرية لرابطة الدول المستقلة قد أصبحت هياكل التعاون العسكري لرابطة الدول المستقلة مع فقدان أي نفوذ حقيقي لها.[18]

في السنوات القليلة التالية، انسحبت القوات الروسية من أوروبا الوسطى والشرقية وأيضًا من بعض جمهوريات ما بعد الاتحاد السوفييتي المستقلة حديثًا. في حين أن الانسحاب حدث في معظم الأماكن دون أي مشكلات، بقيت القوات المسلحة الروسية في بعض المناطق المتنازع عليها كقاعدة سيفاستوبول البحرية في القرم وأيضًا في أبخازيا، أوسيتيا الجنوبية وفي ترانسنسيتريا. تمتلك القوات المسلحة العديد من القواعد في بلدان أجنبية، ولا سيما في أراضي الجمهوريات السوفييتية السابقة.[19]

الهيكلية

تشغل وزارة الدفاع في جمهورية الاتحاد الروسي دور هيئة إدارية للقوات المسلحة. منذ العهد السوفييتي، تصرفت هيئة الأركان العامة بصفتها القيادة الرئيسية للقوات الروسية المسلحة والهيئة المشرفة عليها: تحدث الخبير الأمريكي ويليام أودوم في عام 1998 أنه «يمكن تصور هيئة الأركان العامة السوفييتية دون وزارة الدفاع، إلا أنه لا يمكن تصور وزارة الدفاع دون هيئة الأركان العامة».[20]

إلا أن الدور الحالي لهيئة الأركان العامة بات يختزل ضمن شعبة التخطيط الاستراتيجي لوزارة الدفاع وربما يحوز الوزير نفسه، سيرغي شويغو، سلطة تنفيذية أكبر على القوات. تضم الشعب الأخرى إدارة الطواقم وأيضًا منظمات دعم القوات المسلحة الروسية وقوات السكك الحديدية وقوات الإشارة وقوات البناء. القائد الحالي لهيئة الأركان هو جنرال الجيش فاليري غيراسيموف. [21]

تضم هيكلية وزارة الدفاع منذ 1 ديسمبر من عام 2012 الإدارة الرئيسية للشرطة العسكرية، والتي تخضع لها الإدارات الإقليمية للشرطة العسكرية التابعة لمقاطعة الجيش.

في شهر يوليو من عام 2018، أنشئت الإدارة العسكرية السياسية واستعادت مسؤولية التدريب الأيديولوجي التي جرى التخلي عنها منذ عصر القوات المسلحة السوفييتية.[22]

ينقسم الجيش الروسي إلى ثلاثة أجهزة: القوات البرية الروسية والبحرية الروسية والقوات الجوفضائية الروسية. إضافة إلى ذلك ثمة جيشين مستقلين: قوات الصواريخ الاستراتيجية وقوات الإنزال الجوي. يشار عادة إلى القوات المسلحة بكليتها بالجيش (آرميا)، ما عدا بعض الحالات، وتستثنى البحرية بشكل خاص.

مقاطعات الجيش

منذ أواخر العام 2010، توزع القوات البرية الروسية والقوات الجوفضائية والقوات البحرية بين 4 مقاطعات عسكرية: المقاطعة العسكرية الغربية والمقاطعة العسكرية الجنوبية والمقاطعة العسكرية الوسطى والمقاطعة العسكرية الشرقية التي تشكل أيضًا 4 قيادات إستراتيجية مشتركة، غرب وجنوب ووسط وشرق. في السابق، أي منذ العام 1992 حتى العام 2010، قسمت القوات البرية بين 6 مقاطعات عسكرية: موسكو ولينيغراد والقوقاز الشمالية وفولغا أورال وسيبيريا وأقصى الشرق، إضافة إلى المقاطعة العسكرية السابعة: كالينينغراد التي تشكلت في عام 1997، والتي كانت في الخدمة حتى عام 2010.

تمتلك الأساطيل البحرية الأربعة والأسطول الصغير التي تمتلكها روسيا التقسيم نفسه الذي لدى المقاطعات العسكرية للقوات البرية. دُمجت هذه المقاطعات العسكرية ضمن 4 مقاطعات عسكرية جديدة، والتي تضم أيضًا القوات الجوية والقوات البحرية. ثمة قاعدة عسكرية روسية واحدة متبقية، القاعدة العسكرية رقم 102، في أرمينيا تركتها مجموعة القوات العابرة للقوقاز ودمجت ضمن المقاطعة العسكرية الجنوبية.

أُعلنت في أواسط العام 2010 إعادة تنظيم رسخت المقاطعات العسكرية والأساطيل البحرية ضمن 4 قيادات إستراتيجية مشتركة. وفي عام 2014 أعيد تنظيم الأسطول الشمالي ضمن قيادة إستراتيجية مشتركة منفصلة. منذ 1 من شهر يناير من عام 2021، تحوز هذه القيادة مكانة مقاطعة عسكرية. [23]

البرية

لدى الجيش البري نحو 15 ألفا وخمسمائة دبابة، و27 ألفا و607 عربات عسكرية، ونحو 3781 منصة إطلاق صواريخ من مختلف الأنواع.

  • الدبابات: 15500 تي-90- تي-72
  • المدرعات: 5990
  • بندقية ذاتية الدفع: 27607
  • المدافع: 4625
  • قاذفات الصواريخ: 3781 منها غراد وسميرتش
  • كاسحات الالغام:450

القوات الجوية

مع تفكك الاتحاد السوفياتي، وزعت تشكيلات القوات الجوية على الدول المستقلة وحصلت روسيا على النصيب الأكبر بواقع 40% من الطائرات، و65% من القوة البشرية، بالإضافة إلى قيادات سرب النقل الجوي بعيد المدى.

وأعيدت تسمية النقل الجوي العسكري وتشكيلات الوحدات الجوية الأمامية مع بعض التعديلات، مع العلم أن العديد من الدول المنفصلة عن الاتحاد السوفياتي طالبت بأسراب الطائرات والطيارين الذين كانوا يتمركزون على أراضيها من أجل تشكيل نواة لقواها الجوية.

في حين بقيت قيادة الدفاع الجوي مستقلة بذاتها تحت القيادة الروسية لفترة محددة إلى أن تم دمجها مع القوى الجوية عام 1998.

وقد اضطرت هذه القوات للتخلي عن خططها الطموحة للحصول على مقاتلات تكتيكية متطورة جديدة لحساب تطوير الأسراب الموجودة لديها. وأمام هذا الوضع تعين على قيادة القوى الجوية اتخاذ بعض الإجراءات التي وصفت بالمؤلمة:

في أكتوبر/تشرين الأول من العام 2004 حُلّ السربان 200 و444 من القاذفات الإستراتيجية بعيدة المدى المؤلفان من طائرات توبوليف 22 أم3.

تم حل بعض الأسراب المقاتلة بما فيها تلك التي تستخدم طائرات من طراز سوخوي 24. ومقابل ذلك، أعلن عن تشكيل أسراب هجومية مزودة بطائرات سوخوي 25 المتطورة.

وفي عام 2003 تم نقل جميع معدات سرب النقل والتشكيلات الجوية الأخرى الملحقة بالقوات البرية إلى صفوف القوات الجوية.

بحسب إحصاءات أوردها موقع غلوبال فاير باور عام 2014، يصل عدد طائرات الجيش الروسي إلى 3082 طائرة، في حين يصل عدد المقاتلات إلى 736، والطائرات الهجومية إلى 1289.

أما طائرات النقل فعددها 730، وطائرات التدريب 303، أما المروحيات فعددها 973، والمروحيات المقاتلة 114.

  • طائرات نفاثة: 3082
  • طائرات عامودية: 973

القوات البحرية

تضم القوات البحرية الروسية في تشكيلاتها كل ما كان منضويا تحت لواء البحرية السوفياتية، وتتكون من الأسطول الشمالي، وأسطول المحيط الهادي، وأسطول البحر الأسود، وأسطول البلطيق، وكوكبة سفن قزوين، والنقل البحري، ومشاة البحرية، والمدفعية الساحلية.

وخلال الحرب الباردة قامت البحرية الروسية بعدد من المهام، فضلا عن كونها ركيزة رئيسية لثالوث الدرع النووي. ويرى الخبراء العسكريون أنه وفي بعض المجالات -ولا سيما من حيث السرعة وتقنية المفاعلات- كانت الغواصات السوفياتية واحدة من أفضل القطع البحرية في العالم.

لكن، ومع انهيار الاتحاد السوفياتي تلقت القوات البحرية ضربة قاسية تقنيا وبشريا بسبب نقص التمويل الهائل، الأمر الذي دفع القيادة العسكرية إلى جعل بعض السفن منازل عائمة في القواعد البحرية لاستيعاب الجنود والضباط، وإلى وقف برامج بناء سفن جديدة.

مع العلم أن بعض أسباب هذا التراجع تعود للعهد السوفياتي لجهة التنوع غير العملي للقطع البحرية التي كانت تفرضها هيئة التصنيع العسكري، بدعم من القيادة، على القوى البحرية.

فعلى سبيل المثال لا الحصر، امتلكت القوى البحرية السوفياتية في منتصف الثمانينيات من القرن الماضي عددا من الناقلات البحرية من طراز كييف التي تقاعدت مبكرا وخرجت من الخدمة قبل أوانها.

وبحلول 2006 كان لدى البحرية الروسية خمسون غواصة نووية مقارنة مع 170 عام 1991 علما بأن 24 غواصة منها فقط جاهزة للعمل.

ولم تشهد البحرية الروسية أي نشاط فعلي لها إلا مع بداية عام 2003 عبر إجراء المناورات الكبرى مع البحرية الهندية في المحيط الهندي، ومناورات أخرى في أغسطس/آب من السنة نفسها في مناورات الشرق الأقصى في «فوستوك» بالاشتراك مع قوات يابانية وكورية جنوبية.

وبحسب أرقام موقع غلوبال فاير باور لعام 2014، تتكون القوة البحرية الروسية من حاملة طائرات واحدة، وأربع بوارج حربية و13 مدمرة بحرية، و74 سفينة مقاتلة، و63 غواصة بحرية، و65 من سفن خفر السواحل، إلى جانب 34 كاسحة ألغام.

  • الكل: 352
  • حاملات طائرات:1 الأميرال كوزنستوف
  • الفرقاطات:4
  • المدمره:13
  • كورفت:74
  • الغواصات:63
  • الدوريات:65
  • كاسحات الالغام:34

مناورات تدريبية

تشارك القوات المسلحة الروسية بفروعها المختلفة في العديد من المناورات العسكرية التدريبية لرفع مستوى الاستعداد القتالي وكفاءة القوات ومنها:

معرض الصور

  • تور (نظام صاروخي)

    تور (نظام صاروخي)

  • بارجة حربية روسية

    بارجة حربية روسية

انظر أيضاً

وصلات خارجية

  • وزارة الدفاع الروسية (بالروسية)
  • Russian Ministry of Defense (in English)
  • Russia's Military Analysis A very comprehensive online database of modern Russian arms and military technologies. Website also has discussion forums, videos and more.
  • Russia Military Guide Includes satellite photos of bases.
  • British Conflict Studies Research Centre papers on Russian armed forces
  • "Что такое современная армия России"، كورمسانت (باللغة الروسية)، 2005، مؤرشف من الأصل في 05 فبراير 2011، اطلع عليه بتاريخ 20 سبتمبر 2008.
  • Boy with reattached legs joins Russian army (RT article)
  • Authoritative Russian Defence Policy blog
  • Authoritative Russian Military Reform blog

المراجع

  1. ^ https://ru.wikisource.org/wiki/%D0%9E%D1%81%D0%BD%D0%BE%D0%B2%D0%BD%D1%8B%D0%B5_%D0%97%D0%B0%D0%BA%D0%BE%D0%BD%D1%8B_%D0%A0%D0%BE%D1%81%D1%81%D0%B8%D0%B9%D1%81%D0%BA%D0%BE%D0%B9_%D0%98%D0%BC%D0%BF%D0%B5%D1%80%D0%B8%D0%B8#%D0%93%D0%BB%D0%B0%D0%B2%D0%B0_%D0%BF%D0%B5%D1%80%D0%B2%D0%B0%D1%8F._%D0%9E_%D1%81%D1%83%D1%89%D0%B5%D1%81%D1%82%D0%B2%D0%B5_%D0%92%D0%B5%D1%80%D1%85%D0%BE%D0%B2%D0%BD%D0%BE%D0%B9_%D0%A1%D0%B0%D0%BC%D0%BE%D0%B4%D0%B5%D1%80%D0%B6%D0%B0%D0%B2%D0%BD%D0%BE%D0%B9_%D0%B2%D0%BB%D0%B0%D1%81%D1%82%D0%B8.
  2. ^ https://structure.mil.ru/structure/forces/ground/history.htm
  3. أ ب ت IISS Military Balance 2010, p. 222
  4. ^ SIPRI Publications نسخة محفوظة 23 يناير 2016 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ Greg Austin & Alexey Muraviev, The Armed Forces of Russia in Asia, Tauris, 2000, p.130
  6. ^ "Указ Президента РФ от 1 января 2008 г. № 1 "О штатной численности Вооруженных Сил Российской Федерации""، Garant.ru، مؤرشف من الأصل في 9 يونيو 2019، اطلع عليه بتاريخ 23 مارس 2014.
  7. ^ Gary (13 ديسمبر 2013)، "The Federalist: Putin to Hire 500,000 Professional Soldiers"، Thefederalist-gary.blogspot.ro، مؤرشف من الأصل في 9 يناير 2017، اطلع عليه بتاريخ 23 مارس 2014.
  8. ^ Richard Norton-Taylor، "Russia overtakes UK and France in global arms spending league table | World news"، theguardian.com، مؤرشف من الأصل في 7 أغسطس 2012، اطلع عليه بتاريخ 23 مارس 2014.
  9. ^ Указ Президента РФ от 1 января 2008 г. № 1 "О штатной численности Вооруженных Сил Российской Федерации" [RF Presidential Decree on 1 January 2008 № 1 "On the authorised strength of the Armed Forces"]، Garant.ru (باللغة الروسية)، 06 فبراير 2008، مؤرشف من الأصل في 05 مارس 2016، اطلع عليه بتاريخ 01 مارس 2016.
  10. ^ "766,055"، RIA Novosti، 31 أكتوبر 2013، مؤرشف من الأصل في 14 أبريل 2017، اطلع عليه بتاريخ 13 أبريل 2017 – عبر russiandefpolicy.blog.
  11. ^ Почти четверть должностей в ВC РФ были вакантными на начало года [Almost a quarter of positions in the Armed Forces of the Russian Federation were vacant at the beginning of the year] (باللغة الروسية)، RIA Novosti، 24 أكتوبر 2013، مؤرشف من الأصل في 14 أبريل 2017، اطلع عليه بتاريخ 13 أبريل 2017.
  12. ^ "Share of modern weapons in Russian army exceeds 71% — Defense Minister"، مؤرشف من الأصل في 6 مايو 2022.
  13. ^ "Share of modern weaponry in service with Russian army, fleet amounts to 71.2% — minister"، مؤرشف من الأصل في 6 مايو 2022.
  14. ^ "Modern weapons rate in the army must be 71.9% by Jan 1 — Russian Defense Minister"، TASS، مؤرشف من الأصل في 6 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 29 يناير 2022.
  15. ^ For an account of this period, see وليام أودوم إلدريدج (1998)، The Collapse of the Soviet Military، Yale University Press، ISBN 0-300-07469-7، مؤرشف من الأصل في 6 مايو 2022.
  16. ^ For some early discussion on this period, see Richard Woff, "A Russian Army", Jane's Intelligence Review, May 1992, 198-200. See also Voenniy vestnik No 12, 1991.
  17. ^ The Staff for Coordinating Military Cooperation was established as the CIS Joint Armed Forces High Command in March 1992 and then reorganised as the Coordinating Staff in August 1993. It quickly became a very weak body as the new states' authorities asserted their control over their own armed forces. (Russia and NIS Mineral Industry Handbook, International Business Publications, 2007.) مشير  [لغات أخرى]فلاديمير ياكوفليف appears to have become Chief of the Staff in June 2001 (DS2002-0819).
  18. ^ "Ukraine War: Missiles hit Odesa hours after grain agreement"، Sky News، YouTube، 23 يوليو 2022، مؤرشف من الأصل في 3 أغسطس 2022.
  19. ^ Burns, Robert؛ Yen, Hope (10 أبريل 2022)، "US doubts new Russian war chief can end Moscow's floundering"، AP، مؤرشف من الأصل في 5 يونيو 2022، اطلع عليه بتاريخ 03 يونيو 2022.
  20. ^ William Eldridge Odom, 'The Collapse of the Soviet Military,' Yale University Press, 1998, p.27
  21. ^ "Военная полиция появится в России 1 декабря 2012 года"، إنترفاكس (باللغة الروسية)، 03 يوليو 2012، مؤرشف من الأصل في 23 أكتوبر 2021.
  22. ^ "Putin gives Russian army a political wing"، Times of Malta (باللغة الإنجليزية)، 31 يوليو 2018، مؤرشف من الأصل في 6 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 12 ديسمبر 2021.
  23. ^ "Северный флот России получил статус военного округа"، إنترفاكس (باللغة الروسية)، 01 يناير 2021، مؤرشف من الأصل في 20 يناير 2022.
  • ع
  • ن
  • ت
السنة

1945 · 1965 · 1985 · 1990 · 1995 · 1996 · 1997 · 1998 · 1999 · 2000 · 2001 · 2002 · 2003 · 2004 · 2005 · 2006 · 2007 · 2008 · 2009 · 2010 · 2011 · 2012 · 2013 · 2014 · 2015 · 2016 · 2017

شعار الذكرى الخامسة والستون ليوم النصر
الملامح

راية النصر · علم روسيا · نشيد روسيا الوطني · وشاح سانت جورج · الميدان الأحمر · القوات المسلحة الروسية · الجيش الروسي · البحرية الروسية · القوات الجوية الروسية · القوات الروسية المحمولة جوا · مشاة البحرية الروسية · غ.ر.ا.و. · قوات الصواريخ الإستراتيجية · دائرة الأمن القومي الروسي · فوج الكرملين · قوات وزارة الشؤون الداخلية · وزارة الحالات الطارئة · فرسان روسيا · ستريجي

ذات صلة

يوم النصر (9 مايو) · الجبهة الشرقية · الحرب الوطنية العظمى

  • ع
  • ن
  • ت
التاريخ
جدول زمني
Coat of Arms of the Russian Federation.svg
الجغرافيا
السياسة
الاقتصاد
المجتمع
الثقافة
  • تصنيف
  • بوابة
  • ع
  • ن
  • ت
عسكريات دول أوروبا
دول ذات سيادة
دول ذات اعتراف محدود
كيانات أخرى
  • ع
  • ن
  • ت
الدول ذات السيادة
الاتحاد
الأوروبي
  • النمسا
  • بلجيكا
  • بلغاريا
  • كرواتيا
  • قبرص1
  • التشيك
  • الدنمارك
  • إستونيا
  • فنلندا
  • فرنسا
  • ألمانيا
  • اليونان
  • المجر
  • جمهورية أيرلندا
  • إيطاليا
  • لاتفيا
  • ليتوانيا
  • لوكسمبورغ
  • مالطا4
  • هولندا
  • بولندا
  • البرتغال
  • رومانيا
  • سلوفاكيا
  • سلوفينيا
  • إسبانيا
  • السويد
الباقي
  • ألبانيا
  • أندورا
  • أرمينيا1
  • أذربيجان2
  • بيلاروس
  • البوسنة والهرسك
  • جورجيا2
  • آيسلندا
  • كازاخستان3
  • ليختنشتاين
  • مقدونيا الشمالية
  • مولدوفا
  • موناكو
  • الجبل الأسود
  • النرويج
  • روسيا3
  • سان مارينو
  • صربيا
  • سويسرا
  • تركيا3
  • أوكرانيا
  • الفاتيكان
  • المملكة المتحدة
    • إنجلترا
    • أيرلندا الشمالية
    • اسكتلندا
    • ويلز
الدول ذات
الاعتراف المحدود
  • أبخازيا2
  • كوسوفو
  • جمهورية مرتفعات قرة باغ1
  • قبرص الشمالية1
  • أوسيتيا الجنوبية2
  • ترانسنيستريا
1 كُلياً داخل آسيا، ولكن تاريخياً مصنفة كأوروبية.  2 جزئياً أو كل داخل آسيا، حسب الحدود.  3 معظم أراضيها في آسيا. 4 جغرافياً هي جزء من أفريقيا، ولكن تاريخياً مصنفة كأوروبية.
  • ع
  • ن
  • ت
الدول ذات السيادة
  • ع
  • ن
  • ت
مواضيع
عامة
الخط الزمني
  • 2014
  • 2015
  • 2016
  • 2017
  • 2018
  • 2019
  • 2020
  • 2021
معارك
  • حصار سلوفيانسك (12 أبريل – 5 يوليو 2014)
  • Battle of Kramatorsk (12 أبريل – 5 يوليو 2014)
  • Battle of Mariupol (6 مايو – 14 يونيو 2014)
  • 1st Battle of Donetsk Airport (26–27 مايو 2014)
  • Siege of the Luhansk Border Base (2–4 يونيو 2014)
  • Zelenopillya rocket attack (11 يوليو 2014)
  • Battle in Shakhtarsk Raion (16 يوليو – 26 أغسطس 2014)
  • Battle of Horlivka (20 يوليو – 6 سبتمبر 2014)
  • Battle of Ilovaisk (10 أغسطس – 2 سبتمبر 2014)
  • Novosvitlivka refugee convoy attack (18 أغسطس 2014)
  • Battle of Novoazovsk (25–28 أغسطس 2014)
  • Mariupol offensive (4–8 سبتمبر 2014)
  • 2nd Battle of Donetsk Airport (28 سبتمبر 2014 – 21 يناير 2015)
  • معركة ديبالتسيفي [الإنجليزية] (16 يناير – 20 فبراير 2015)
  • Shyrokyne standoff (10 فبراير – 3 يوليو 2015)
  • Battle of Marinka (3 يونيو 2015)
  • Battle of Svitlodarsk (18–23 ديسمبر 2016)
  • Battle of Avdiivka (29 يناير – 4 فبراير 2017)
أحداث
أخرى
كيانات
موازية
المناصرون
لروسيا
منظمات
شخصيات قيادية
الجانب الأوكراني
منظمات
شخصيات قيادية
  • أيقونة بوابةبوابة مجتمع
  • أيقونة بوابةبوابة الاتحاد السوفيتي
  • أيقونة بوابةبوابة الحرب
  • أيقونة بوابةبوابة الحرب الباردة
  • أيقونة بوابةبوابة روسيا
ضبط استنادي: عامة
  • الملف الاستنادي الدولي الافتراضي
  • WorldCat (via VIAF)